الساعة الآن حسب توقيت القدس الشريف 14:04
دعم بحري أمريكي لسند مخاوف جيش الاحتلال    |    الجهاد الإسلامي تدين تطبيع قناة الجزيرة مع الكيان    |    السلطة الفلسطينية تدعو لعقد مؤتمر دولي للسلام منتصف العام الجاري    |    بعد أيام من اتفاق الغاز مع "إسرائيل"..السيسي يقول إنه سجل هدفاً !    |    المخاوف الصهيونية تبلغ ذروتها من الجبهة الشمالية    |    عباس ينسحب من جلسة لمجلس الأمن عقب كلمة للمندوبة الأمريكية    |    الخارجية الفلسطينية تندد بـ"توحش الاحتلال"..ومداهمات واقتحامات في الضفة    |    قضية عهد التميمي تجوب العالم..منظمات هندية تدعو للإفراج عنها ومقاطعة الكيان    |    وسائل إعلام صهيونية: وزير حرب العدو آفيغدور ليبرمان ينجو من محاولة اغتيال    |    نتنياهو يستشيط غضباً من تصريحات بولندا حول "الهولوكوست"    |    العدو متخوف من مواجهة على الجبهة الشمالية ودعوات لـ"بدء إعداد العدة"    |    غارات صهيونية تستهدف غزة رداً على تفجير عبوة ناسفة بجنود العدو في القطاع    |    مواجهات مع قوات الاحتلال رفضاً لقرار ترامب..وإصابات متفاوتة الخطورة    |    الاستيطان يلبس أشكالأ جديدة..مشروع جديد تحت مسمى "مركز سياحي"    |    في الذكرى الـ36 للإضراب في الجولان..تأكيد على التمسك بالهوية العربية السورية

الاستيطان يلبس أشكالأ جديدة..مشروع جديد تحت مسمى "مركز سياحي"

شرعت سلطات الاحتلال، بأعمال إقامة مشروع استيطاني قرب ساحة البراق غربي المسجد الأقصى، حيث نصبت رافعة ضخمة في منطقة ساحة البراق، تمهيدا لبدء أعمال بناء مركز سياحي متعدد الأغراض في المكان تحت اسم "بيت هليبا".

 

ويعتبر مراقبون، أن الاحتلال يسعى لتغيير معالم المدينة المقدسة، خصوصاً أن المشروع الجديد سيُقام على أنقاض ما تبقى من الحي الإسلامي؛ وهو استكمال لمشاريع استيطانية سابقة تحت الأرض كمشاريع الأنفاق وإقامة 101 كنيس تلمودي، فيما اعتبره آخرون عبارة عن حكومة "إسرائيلية" مصغرة قفزت من "تل أبيب" صوب الكنيست واستقرت باتجاه حائط البراق.

 

ويتبنّى المشروع ما يسمى بـ "صندوق إرث المبكى" شركة حكومية تابعة لمكتب رئيس حكومة الاحتلال وبتمويل من الملياردير اليهودي يتسحاق تشوفا.

 

تجدر الإشارة إلى أن حكومة الاحتلال، صادقت في حزيران/ يونيو 2017، على ميزانية بمليون شيكل للقيام بأعمال بناء وتطوير في ساحة ونفق البراق، "تتضمن مخططات الكشف عن آثار والحفاظ عليها، وتحسين المواصلات، وتوسيع نطاق النشاطات التثقيفية للطلاب والجنود"، حسب زعمها.

 

كما صادقت مستوطنة "تل أبيب"، مؤخرًا، على ميزانية بمبلغ 52 ألف و500 دولار أمريكي، لتنفيذ مخطط القطار الجوي، الذي تحاول بلدية الاحتلال بالقدس وما يسمى بـ "سلطة تطوير القدس" تنفيذه منذ ما يزيد على عامين.

 

أخبار فلسطينية
2018-02-15
02:30